فبراير 282016
 

يذوب شغفاً كماها..

ينصهر جلّدهـُ على أرصفة إنتظارهـا

يناجي النجومـ أن تومض بـ طيفها

يُسائل القمر ان تؤنس لياليهـ .. هالاتها

و من بعيد يهمس بصممـ أُذنها ..

أتعبني الصبر يا عِنادها ..

و الشموخ فيهـ يأبى رضوخ لـ وصالها

و سألت

ما المسافة بين غرق ..و نجاةٍ من غمرة العشق ..؟

.
.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 12:25 ص
فبراير 282016
 

إلى ذاكـ الطيف الرابض بين الحنايا

القابض على الشِغاف

رحيلكـ لا تعتمدهـ نعمة النسيان

و احتلالكـ يزداد في كل آن

لازلت ذاكـ الملاذ

بـ ذات العنفوان

لازلت الـ ملاكـ

في عبثية حاضر يعيث فيهـ شيطان

لازلت جنتي التي أصبوّ اليها في كل آن

هذا قلبي فـ اظلمهـ إن احببت

أو فـ ….

و تسائلني نفسي

ما سعة الهوة ..بين الرحيل… وقلب تلذذ بعذابات إدمانكـ ..؟

.
.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 12:21 ص
فبراير 282016
 

حين تعود

و حين ترِق

تندفع ألحان اللهفة تراتيل عُمق

تدنو لحظات نشوة القرب

و نقف قلبي و أنا على مسافة نبضة من وصل

تلتف أغصانكـ حولي

تدفئني ..

تُحــيني كـُلي

فـ لا أدري أين كنت و كيف أصبحت

يا ..نوارس

ياحقول و سنابل

تغرسني في الجنة

شجرة تفاح

فـ ابكي أياماً سُرِقت من عمري بلا أنتَ

سأصف الأماني

و أجعلكـ سقفها

سأعد أيامي

منذ ان جئت لي بها

و دعني اسأل..

لماذا لا يرقص القلب

و تتقافز دقاتهـ إلا بكـ ..لكـ ..؟

ألا .. ويلي.. من .. دفق الشوق

.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 12:17 ص
فبراير 282016
 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ذات مساء

وجدتني من بين كفيكـ أتسرب

كـ ماء ما وجد فيكـ وعاؤهـ المذهب

مازلتُ ذاكـ الذي ضممتهـ وطن

و عانقني غربة دون وعد بـ أستيطان

في كل يوم أرى فيهـ وجوهاً غير التي

صافحتني بترحاب قلب أُمـ ودفق حنان

و يظل الشيء الثابت

هو ذاكـ الوجع المتربص بي

منذ أمس

ذات أفول شمس

ظننتهـ وطن لا يضن بضمة احتواء

وحين سألتهـُ حفنة أمان

وهبني ظلامـُ خوّان

يهابُ انتماءاً و اقتراب

يفسد بـ صمتهـ كعكة الفرح

يكرر اقتراف جرح

ويهدي يواقيت الصبر للعابرين

اليومـ عاد

لـ يعاود الرحيل .

!

و سألت ..

ما المسافة الواجبة السكون بين جرح و تجدد موت ..؟

.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 12:12 ص
فبراير 282016
 

يا شلال الدفء الساري بين سريّ و العلن

يا دفق اللؤلؤ لـ مرجاني يا بحر

نبض القلب تراتيلكـ

و ضوء الصبح تباشيركـ

تـُغرد ..

فـ تصبح عصافير القلب لكـ صدى

و لكـ في الروح أكوان و مدى

تناجي فـ يركع القلب بالولاء خاشعا

تتبختر على اوتار الفجر ندى

لكـ فيّ كل الكيان لو تدركـَ

يستهويني غرامـ الصبّ و إن تعذبَ

و يبكي الفؤاد عذابهـ بنكهة الـ تمردا

ظل هــنا مُسهد اليقين ساهما

و سأظل أروي من غرامكـ قلب من قلبهـ قد تجردا

و دعني أتسائل

كمـ من العذاب يكفي ذاكـ المتيمـ كي يزهدا ؟

.
.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 12:06 ص
فبراير 102016
 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

.

و اتسائل لـِمـ

كلما فرشت ممشاكـ بالورد

و غزلت لكـ من نيساني مِعطفُ

يقـيكـ ..تشرينكـ و البرد

ترشقني بـ خناجر ..بأطرافها سـُمـ

و تغرسني بـين أكوامـ الشوكـ

و كأنكـ ..

تسألني الخلاص

من قــيد

قد ضاق بهـ يـباب قلب

و سألت هل بعد هذا الموت فيكـ ..بعث ..؟

؟.؟

!

 Posted by at 12:00 ص
فبراير 092016
 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

.

قال …

أُحبكـ بيني و بيني

و العشق حلمـ

و خيال حلال

يستنطق الشعور

و ينقش الحروف

اشعاراً و جمال

يرسمكـ

في سماء الهيامـ

لوحة للكمال

ماذا يُضيركـ ..

إذ جعلتكـ فاكهة محرمة

او جـــنة

ملاذ و ملجأ مهجة مؤرقة

تبسمت لدفق عذوبتهـ ..

و بعض القلب فيها رق لـ نبرتهـ

و سألت

ما المسافة بين خيال مُـفرِط و جنون مُــطبِق..؟

.
.

 Posted by at 11:55 م
فبراير 092016
 

اقترب ..

تتراقص في عينيهـ شظايا اللهب

هدهدت بـ لمسة حنان غِربان الغضب

فـ اشتذ قيظهـ ..و هـتف

قطرة الماء لا تـُثبر بركان الألمـ

و سكب في كأسي من قارورة الغـَيّرة حـِممـ

همست بـ أُذن قلبهـ ..

سواكـ ما رأيت بالأرض بشر

أنت القلب و ما حوى .

اشتدت ثوراتهـ و ما هدأ .!.

و ســــألت ..

أ.. مِنَ الحب ما قـــتل ..؟

و ما المسافة بين الغــيّرة و فقدان الـ ثِقة ..؟
.
.

 Posted by at 11:51 م
فبراير 092016
 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

.

قــال ..

لا تغضبي جميلتي .,كنت امزح

كل من سواكـِ اشياء ..بالقلب و العين أنتِ حواء

لا تغاري ممن لا تراهـ عيني

ولا تنصت لها أُذني

فـ كفي عن افتعال الغيّرة و الغضبِ

لا ترى غيركـ عيني

ولا يسكنني غير أنتِ

فـ طمئني قلبكـ صغيرتي أني لكـِ ما شئتِ

,,

تنفست الصعداء

و امتزجت دموع فــرح بالبسمة

و سألت ..

ما المسافة بين ديمومة سعادة ..و الـ جنة ..؟

.
.

 Posted by at 11:48 م
فبراير 092016
 

في رحلة بحثي عــني
عبرت مروج خضراء
مِلؤها ورود حمراء

تحمل عــبق مــني
فيها بعض عطري
بعض شجن شدوي

أريج روحي .. بعض وردي

لست مغرورة
و لكــني

أحسست أني أجمل نساء الكون
ذاكـ لأني
كــنت أبحث في قلبكـ عني
داخل قلبكـ .. و تلكـ المروج فيها سكني ِ
فــيها و جدتني ..
و علمت أني
كل أرجاء ذا القلب الأقرب إليَّ مني

و ســـألت ..

إذ لمـ تستوطنهـ روحي ويعتلي عرشهـ وجدي

فيما الحياة ..ولمن أغني ..

أ يا سمائي و كـوّني؟

عطر أنفاسي أنت

أح ـــبكـ

لـ الروح بهجــة

و للقلب مرافئ أمان و سكنِ 

:
:

 Posted by at 11:42 م