ديسمبر 222015
 

يا أقرب إليَ مني

لمـاذا تهرب مني

تستحيل كالماء

يتسرب من بين اناملي

أراه

و لا أمـلكـ رشفه

كالهواء

تمـر من امامـ ناظري

أراه

ولا استطيع لملمته شهقة بصدري

أراكـ

احيانا قريب

و أراكـ

ترتدي ثوب الغريب

و أراكـ قنديلاً

ممتلئ بسحر و غموض عجيب

من انت اخبرني

ماذا قالوا لكـ عني

هل احببتني يوماً

هل كرهتني أبدا

أمـركـ بات يحيرني

أحيانا

أحبكـ جداً

و أحيانا

أود قــتلكـ

و احيانا

في عنفوان غضبكـ

أتمني

لو مني قربتُــكـ

و لصدري

بقوة ضممتـُكـ

و علي فمكـ الغاضب

قبلتـُـكـ

و رشــفـت

كل قطرة من لمي غضبكـ
.

أحببتني

أمـ لمـ تحبني

اقولها و انا الصدق

احـــببتكـ

و رغماً عنكـ و عني

القلب وهــبتكـ

أرفضهُ

أقبلهُ

ذاب التساؤل علي شفاه الحيرة

لمـ تجيب

ولا أنـا أجبتكـ

.
.
و أقسمـت

أن تكون لي

أو للموت بيداي لأخـذتكـ

.
.
لحــظة جــنون

أمتزجت بالحنين

.
.

هـ م ـس

 Posted by at 10:54 ص

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)