ديسمبر 202015
 

و يظل يبحث عن نصفهـ
يرهقهـ البحث و هو الرحالة في قدرهـ

يبحث فيها عن دفء أمهـ
سماحة أمهـ و نعومة أُنثى تسلب عقلهـ مع قلبهـ

ربما تجذبهـ فتنة هذهـ وخفة ظل تلكـ
ربما يجبرهـ الفراغ لـ هنيهة بمسايرة من لا تشبهـ فتاة قلبهـ
لكن سرعان ما يحزم حقائبهـ

و يواصل ترحالهـ و هو على يقين ..
أنها نصفهـ الذي يبحث عنهـ مثلهـ
و أن اللقاء حتمية قدر

و هو على يقين انهـ حين تتشابكـ العيون
سـ يبتلع النسيان كل عثرات البحث

هو آدم ينبض بين رئتيهـ قلب
منهـ يتنفس و بهـ يحيا

و هو ..الأحمق الـ مُحلق بجناجيّ وجدهـ .
.
.
.
هـ م ـس

 Posted by at 12:26 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)