فبراير 092016
 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

.

قــــال ..

سجنت كل مشاعري في قارورة زرقاء

عن العيون أخفيتها

و بعد الرحيل ..بحثت عنها ..لأجدها

بين الفراشات تتطاير وقد تبدل لونها

أحمر قاني

تعجب العجب منها .. و علِمت حينها

انها ما كانت بـ قارورة

هي تلكـ الوردة الحمراء

التي قبلتها و وضعتها وسطـ كفيكـِ

الحنين يقتات على رفاتي معذبتي

و الغياب جحيمـ قد ألقيت بنفسي فيهـ يومـ أن ….

و ســـــــــــألت

متى يضج الصبّ بالصبر ..فـ يموت الحب

كــمـ الشقاء الآن ..؟

.
.

 Posted by at 7:20 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)