فبراير 022016
 

في سُمرة الليل

في سُمرة الليل

يباغتني طــيف

لا زال الدُني و السماء

يتبختر بين المآقي و جدران الشريان

يأمرني فـ أطيع

ينهرني فـ أعتذر منهـ

يلثمني فـ يُحيي رفاتي

و أُبعثُ للحياة

نابضي ..فراشة تائهة يرفرف

على مقرُبة قلب من خافقهـ

و يذهب الليل

أستفيق من حياة بهـ

و أعود .. لـ موت

دون قلب بات فيهـ.. و لهـ

\
/

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 7:10 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)