فبراير 022016
 

الليل …

يأتي إلي بــ ظـِـلكـ

لـ يبدد آحزاني

يغمرنـي بـ نوركـ

فـ يذيب غــثاء الشجن

يزيح ظلامـهـ بعيداً ..

لأراني في لآلئ عـينيكـ خيوطـ فجر

.
.

 Posted by at 6:04 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)