فبراير 022016
 

هذا الأسمر ..!

.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

,

هذا الأسمر الذي

باغتني بعشق ملكني

و أسبغ علي ألوان الصُبح الندي

;

إذ تبسمت أصبح الـ فرح

إذا غنيت أمسى الوتر و اللحن

إذا بكيت

بات الدمـع

جنون مُطبـق..

جموح يُطيح بكل آليات التعقل

يُظلني كـ سماء

تستدير لـ تسوّر أرضها

فـ تضمها

كـ سعف نخيل يقيها حـرارة شمس

و يهديها مظلة مُمطرة الطرف

إطلالة الـ بدر

أريج الزهر

و رهج الحكايا

كل الوصوف لا تكفي لحضورهـ رواية

هو زخمـ السعادة

و الدُنـى إذا ماجت في شغف المنايا

هذا الأسمر

كلمـا أخبرتهـ

أنا مِنكـ يا قلبهـ

قال..

كـُل أسباب الحياة أنتِ

كلما غردت بهـ

يُقــبل يُشبهـهـُ الرضى إذا أقبل

هذا الأسمر

غرامهـ مـُغرِق

هاوية للجــنون

..عشقهـ أهازيج الفــتون

!
!

و أنــا

أنـــا …

مثلهـ .. و أكثر

.
.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 Posted by at 1:27 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)