ديسمبر 182015
 

بعضهمـ يواري حسراتهـ

و يمضغ الآهـ التي تسللت من دمعاتهـ

يتأسى على زمان الأمان الذي فاتهـ

و يقدر نعمة قد سرقها منهـ

ما أسموهـ ربيع ثوراتهـ

البعض يجهر

لا يأبهـ

بمن يخالف قناعـاتهـ

أين الحرية التي يزعمون يا سادة

إن لمـ أجهر بالمكنون

إن لمـ أدوّن رأيي ..إن لمـ أكون

.. أيا زمان الصعاليكـ ..

قد حلّت بكـ و بنا

لعنة نهاية المماليكـ

.
.
هـ م ـس

 Posted by at 4:55 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)