ديسمبر 172015
 




ذاكـ الشوق المعلق على جدران الفـقد

يناهض الأمــل

و يدحض الفراق

يشيـّد الحواجز و العثرات لحظة اللقاء

و يقيمـ سدود تحجب النقاء

يُنكر على …

الشمس إشراقة

على القمر إحتجابهـ

يلتهمـ الأبعاد و هي تعكس صور الرحيل

ثمـ لحقهـ ُ الآسى يتوكأ على عصى .. ذِكرى وقت الأصيل

كم كانت الرحلة ما بين لقاء و رحيل ..فريدة الفرح كثيفة الألم

و كم كان فِراقنا مهيبا

و كان الرحيل الجلل ..أخر هدية من قلب لـ وطن.

كُن بخير يا شِطر الـ روح

كي أكون .
.

.
هـ م ـس

 Posted by at 3:19 م

 Leave a Reply

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

(required)

(required)